albejawi

اتفاق اسمرا لم يغادر محطة التوقيع والنصوص

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

اتفاق اسمرا لم يغادر محطة التوقيع والنصوص

مُساهمة من طرف admin في السبت مايو 16, 2009 8:06 am

[size=21](الطريق الذي تسلكه ليوصلك مكة قد يوصلك لتركستان)!!

يمكن ارجاع وتفسير عملية الافقار في ولايات شرق السودان الي عدد من العوامل منها تقليل الصرف علي الخدمات الاساسية ،عدم وجود آليات تساعد الاقتصاد التقليدي علي النمو،موجات الجفاف،عدم الاستقرار السياسي والنزاعات،حرمان الولايات من نسبة عالية من دخلها،الخصخصة،عدم وجود آليات تدير الموارد الطبيعية،عدم توافر الموارد ومدخلات الانتاج والهجرة القسرية بسبب النزاعات وموجات الجفاف (أ.الهام ابراهيم عثمان،ورقة ضمن ورشة التنمية واستدامة السلام في شرق السودان)..

وفي الفترات القليلة الماضية تشهد الاوضاع ترديا مريعا في كل مناطق الاقليم الشرقي تتمثل مظاهره في تدهور سبل الانتاج وكسب العيش الرئيسية ،فالمشاريع الزراعية الرئيسية طوكر والقاش وحلفا والقضارف التي تعتبر من اكبر مشاريع الاكتفاء الذاتي علي مستوي السودان المنتجة للذرة ولغيرها من المنتجات تواجهها مشكلات كبيرة تراكمت علي مر سنين اخرجت مساحات كبيرة من اراضيها خارج الخدمة ماادي لنزوح وهجرات جماعية والسكن في اطراف المدن،والثروة الحيوانية التي تعتبر مصدرا رئيسيا للدخل والغذاء لشرائح واسعة تضررت هي الاخري كثيرا من موجات الجفاف التي عمت المنطقة في المواسم الماضية وغياب برامج تنظيم المراعي وتوفير المياه من جانب الدولة،اضافة للمشكلات القديمة (المتجددة) والتحديات المستقبلية فيما يتعلق بالصحة والتعليم والنازحين ووعورة الطرق في بعض المناطق ووجود فلتان امني في بعضها الآخر(شمال البحر الاحمر وجنوبها ومثلث الفشقة وودالحليو) والمياه والخصخصة،وكلها مؤشرات مع ماسبق ذكره من غياب وضعف المعالجات الحقيقية والجادة لحل المشكلة توكد علي ان الاوضاع لاتسير باتجاه التحسن والحلول وان شرق السودان يسير في اتجاه الفقر والمجاعات والنزاعات ويبتعد عن طريق التنمية والاستقرار، ويمكن المقاربة وضرب المثل بما آلت اليه الاوضاع في الشرق بالاعرابي الذي لما رآه حكيم يبتعد عن جادة الصواب والمنطق وصف حاله وقدم له النصح في نفس الوقت قائلا (ان الطريق الذي تسلكه ليوصلك مكة سيوصلك تركستان) وكانت تركستان ابعد المناطق المعروفة في تلك الفترة عن بلاد العرب،و اذا جاز ضرب الامثال والاستدلال بها في عالم السياسة والشأن العام، فان السؤال هنا هل سيكون الحكيم الذي يصف الحال ويقترح الحلول والمعالجات لاعراب الشرق محليا من داخل الحدود (ويكفي الله المومنين شر القتال)، ام تاتي الحلول علي اسنة رماح من يمكن ان يكون غريب اليد واللسان والوجه وتسير الامور علي منوال مسلسلات التدويل وفقه الاستعانة بالمحترفين من خارج الحدود لحل الازمة المأساة (وفقا لما اصبح متعارفا عليه في السنين الاخيرة في فقه كرة القدم والسياسة السودانية المتشابهين في الكثير من تفاصيلهما)..
[/size]

_________________

admin
Admin

عدد الرسائل : 519
الموقع : http://beja.topgoo.net
الدولة : النرويج
تاريخ التسجيل : 23/11/2008

"الورقة الشخصية"
"الورقة الشخصية" :: 1

http://beja.topgoo.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى