albejawi

ذكريات من أيام التدريس معهد التربية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ذكريات من أيام التدريس معهد التربية

مُساهمة من طرف admin في الأربعاء فبراير 18, 2009 12:59 am






حب المغامرة دفع بنا الى اختيار معهد التربية بالدلنج لنواصل به دراستنا بالرغم من وجود معاهد أقرب منه الى كسلا ويسهل الوصول اليها دون عناء .. لكن أنا وصديقي المرحوم( فتحي حمد) آثرنا ركوب المخاطرة .
2-
الاختيار للدراسة بمعاهد التربية في غابر الازمان يتم بتجميع المرشحين من جميع ارجاء القطر في مباني( كلية الفنون الجميلة ) بالخرطوم ثم تتم المعاينة والتي تتضمن العديد من الاسئلة لاكتشاف مدى وعي الطالب بما هو مقدم عليه.. ..وفي النهاية يطلب منك اختيار المعهد الذي تريده .. تعجب منا رئيس لجنة المعاينة حين طلبنا الذهاب لمعهد الدلنج ونحن من مدينة كسلا.. وحاول تعديل رغبتنا إلا أننا اصررنا ( اصرارا) ..وكان لنا ما رغبناه.
3-
الدلنج وما أدراك ما الدلنج ... الوصول اليها في ذلك الزمان يتطلب صبرا وثباتا وقوة تحمل .. اذ كنا نسافر بالقطار الذاهب الى الخرطوم ونتركه في محطة (تقاطع سنار ) وننتظر قطار الخرطوم - الابيض الذي ان وجدت فيه مكانا بجانب السلم فانت محظوظ فهو يأتي مكتظا بالمسافرين في كل شبر منه .. في الممرات وفتحات الأبواب حتى مكان (أزيار) الماء يحتله البعض منهم ولا طاقة لنا بركوب السطح كما يفعل الكثيرون..فنكتفي بملازمة السلالم مع ما فيها من مخاطر...
من الأبيض نمتطى ظهور اللواري المتجهة الى داخل جبال النوبة على طرق غير ممهدة..تمتد هذه الرحلة في الأحوال العادية الى أقل قليلا من اسبوع تزيد لأكثر من اسبوع إن كانت في فصل الخريف
4-
عانينا ما عانينا في بدايتنا بالمعهد من اختلاف البيئة واللهجات والسحنات والطلاب الذين أتوا من كل فج .. من دارفور وكردفان والنيل الازرق والجزيرة والخرطوم والشمالية حتى من جنوب السودان وزادت معاناتنا مع أسلوب الحياة بالداخليات والظبط والربط الذي لم نتعود عليه .. إلا أن ذلك كله كان الى حين.... فمن أولويات الدراسة بالمعهد أن تعرف كيف تتواصل مع المجتمع من حولك وتتكيف مع البيئة التي تعيش فيها ...وتنمى علاقاتك مع الآخرين .. ثم إن المناخ التعليمي داخل المعهد يجبرك على التعايش والتواصل مع الآخرين من خلال الأنشطة المكثفة والجمعيات وترقية الهوايات وتطوير المهارات .. باختصار .. لا وقت لديك لتتذكر حتى ( أهلك).. إلا حين يصل البريد الغير منتظم .. حسب ظروف المواصلات خاصة في فصل الخريف..
5-
لا أنسى يوم أن دهمتني الملاريا .. ويالها من ملاريا.. سبعة أيام وأنا بالمستشفى تفتك بي الحمى والكوابيس المرعبة التي تتداخل مع سحنات المرضى من حولي فتزيدني رعباً حتى خيل الى أنها النهاية..كان المرضى من عطفهم على يتحلقون حول سريري حين تشتد بي الحمي وأبدأ في الهذيان...... إلا أنني حين أفيق قليلا و اراهم يخيل الى أنهم مجموعة من الشياطين تريد الفتك بي فأصرخ
وأصرخ .. و(ألمّ ليك المستشفى كلها)

نواصل

_________________

admin
Admin

عدد الرسائل : 519
الموقع : http://beja.topgoo.net
الدولة : النرويج
تاريخ التسجيل : 23/11/2008

"الورقة الشخصية"
"الورقة الشخصية" :: 1

http://beja.topgoo.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى